اسئلة و أجوبة - اكثرالأسئله شيوعاً - AbuMaizar's Roots Clinic

قام فريقنا بالرد على اكثر الاسئلة شيوعاً كما هوموضح تالياً

هل هذا الإجراء مؤلم؟

التَّخدير الموضعيّ يجعل الإجراء مريحًا، بالطبع، قد تشعر بالقليل من عدم الرَّاحة أو الإحساس بانتفاخ قليل ريثما يتماثل الجرح للشِّفاء وهذا طبيعي لأي عمليَّة جراحيَّة. سيصف لك اختصاصي المعالجه اللبيه الخاصِّ بك مسكّن الألم المناسب لإزالة شعورك بعدم الراحة. سيعطيك اختصاصي المعالجه اللبيه الخاصِّ بك مجموعةً من التَّعليمات الخاصَّة فيما بعد العمليَّة لتتَّبعها. إذا كان لديك أيُّ سؤال بعد انتهاء الإجراء، أو إذا كان ألَمُكَ لا يستجيب للأدوية المسكنِّة، اتَّصل بإختصاصي المعالجه اللبيه الخاصِّ بك.

هل يمكن إعادة علاج العصب مره أخرى إذا كان هناك مشكله في العلاج القديم ؟

غالبا ما يمكن للإختصاصي إعادة علاج العصب السابق و تجاوز العديد من المشاكل في الجذور مثل الإنثقابات الجذرية، القنوات المنسيه، الأدوات المكسورة و الحشوات الناقصه و غيرها. لذلك عليك دائما بإستشارة أخصائي علاج العصب قبل قلع أي ضرس متعفن أو ملتهب.

علاج العصب دائما ما يفشل و يجب إعادته أو قلع السن لاحقا

علاج العصب بالطريقة الصحيحة عند الإختصاصي أو طبيب الأسنان الماهر ناجح بنسبة ۹٥%، و من المتوقع أن يعيش سنوات طويله بعد علاجه بالطريقة الصحيحه. مع العناية الصحيصة أغلب الأسنان المعالج عصبها تعيش نفس عر الأسنان السليمة.

علاج العصب يغير لون الأسنان و خاصة الأمامية منها

علاج العصب الصحيح لا يغير لون السن، إنما بقاء اي جزء من الأوعية الدمويه في العصب أو استخدام مواد معينة باتت لا تستخدم اليوم هما من يغير لون السن.

هل علاج العصب يضعف السن ؟

هناك اعتقاد خاطيء ان علاج العصب يضعف السن و يصبح هشا و قابل للكسر و يجب تغطيته، هذا الإعتقاد خاطيء، حيث أوجدت جميع الدراسات أن علاج العصب بحد ذاته لا يضعف السن، و لكن السبب الذي أدى إلى علاج العصب من تسوس عميق أو رضه عنيفه هو ما يسبب الضعف و لذلك يفضل وضع تاج للأضراس الخلفية التي خسرت جزء كبير من قوامها بسبب التسوس أو الكسر.

قلع السن أفضل من علاج العصب

الحقيقة أنه إبقاء السن الطبيعي الذي من خلق الله عز وجل حيث أمكن أفضل من جميع البدائل الصناعية، وغالبا ما تحتاج البدائل الصناعيه لوقت أطول و علاجات لاحقة للاسنان المحيطه. ملايين علاجات العصب تحافظ على الأسنان في كل عام و قلع السن يفضل دائما تركه كآخر حل.

لا يمكن عمل علاج عصب للمرأة الحامل

علاج العصب غالبا ما يصنف من العلاجات الطارئة و الضرورية، و علاج العصب الصحيح لا يمكن أن يكون من غير صور شعاعية. وتبعا للجمعبات الاميركية لإختصاصيين علاج العصب وإختصاصيين الأشعة فإن صور الأشعه لا تؤثر على الجنين و خاصة في الثلاثة أشهر الوسطى. لذلك إذا لم يكن في الإمكان تأجيل العلاج لما بعد الولادة فيجب عمله عند الإختصاصي و بإحتياطات معينه. تذكري بإخبار الإختصاصي بالحمل.

المسكنات و المضادات الحيويه تعالج التهاب العصب

هناك اعتقاد خاطئ لدى بعض الناس، فإنهم بعد تعرضهم لإلتهاب العصب، يصبرون على ذلك الألم المرير و يأخذون المسكنات و المضادات الحيوية والعلاجات الغريبة العجيبة. ومن ثم يتوقف الألم فجأة بعد ذلك و يفرحون معتقدين ان الإلتهاب قد انتهى، ثم يهملون زيارة طبيب الأسنان الى أن يشعروا باألم مرة أخرى ويعيدون الكرة مره تلو المره الى أن يتلف السن بالكامل و من ثم يتم خلعه. والحقيقة هي أن العصب يتلف و يموت بعد ذلك الإلتهاب الأولي المرير ويبدأ بالتحلل وتقوم البكتيريا بالتكاثر داخل السن ومن ثم تتوجه إلى خارج السن عن طريق قنواته لتسبب ما يسمى بالخراج، و الخراج هو عبارة عن تجويف في العظم مليء بالتقيحات، يظهر على شكل تورم أو إنتفاخ جرثومي يمكن له ان ينتشر إلى الوجه أو الرقبة و أحيانا قد يسبب ذوبان العظم حول السن. ولذلك يجب عدم التهاون في ذلك و الذهاب إلى إختصاصي في علاج العصب.

أعراض التهاب العصب

ألم شديد عند المضغ أو الضغط على السن و حتى أحيانا مجرد لمس السن بأي شيء، ألم مبهم غير محدد قد يمتد إلى الأذن أو الوجه أو الرأس، ألم شديد مزمن عند تناول المأكولات و المشروبات الباردة و الساخنة و يستمر الألم حتى بعد ازالة المؤثر و لمدة دقائق طويلة. طبيعة الألم يكون على شكل نبض و غالبا يشتد وقت الإستلقاء للنوم و أحيانا من شدة الألم يوقظ المريض من النوم. انتفاخ و احمرار اللثه حول السن المصاب. في حالات نادرة لا يكون هناك أعراض و تظهر صور الأشعه التهابا.

ما هو عصب السن ؟

العصب هو عبارة عن حزمة من الشعيرات العصبيه و الأوعية الدموية الموجودة في لب أو وسط كل سن. يقوم العصب بتغذية السن في مرحلة النمو لإكتمال تكون طبقات السن و جذوره. بعد اكتمال النمو يستطيع السن البقاء و التعايش من غير العصب. حيث يفقد السن الإحساس بالبرودة و السخونه.

هل يمكن علاج جميع الأسنان لُبّيًّا؟

معظم الأسنان يمكن معالجتها. ولكن في بعض الأحيان لا يمكن حفظ السنّ، لأن قنوات الجذور في ذلك السن لا يمكن الوصول إليها، أو أن الجذر تكسّر بشدة، أو أنّ السن ليس لديه دعم من العظام المحيطة بشكلٍ كافٍ، أو أن السن لا يمكن ترميمه. ومع ذلك، فإن التقدم في المعالجة اللبية يجعل حفظ الأسنان مُمكنًا، في حين كان من الممكن أن تفقدها قبل عدّة سنوات. وعندما يكون العلاج اللبي للسن غير مجدٍ، قد تكون الجراحة اللبية قادرة على إنقاذ السن.

هل هناك ألم خلال وبعد علاج العصب؟

كثير من حالات علاج عصب الأسنان تعمل على تخفيف ألم الأسنان الذي يكون سببه التهاب أو موت العصب. و بإستخدام الطرق الطبيه الحديثه و كذلك التخدير فإن المريض يشعر بإرتياح أثناء المعالجة. الأيام القلائل الأولى بعد المعالجه، قد يكون السن حساس، خصوصا إذا سبق المعالجه ألم أو موت للعصب وهو ما يشكل إزعاج بالنسبة للمريض. و يمكن تخفيف هذا الإزعاج بإستخدام مسكن الألم و إتباع إرشادات الطبيب. قد يشعر المريض بإختلاف بسيط بالسن المعالج عن الأسنان الأخرى لبعض الوقت بعد اكتمال علاج العصب. على المريض إذا ما شعر بألم شديد استمر لأكثر من أيام قليلة الإتصال بطبيبه الأخصائي.